يستخدم هذا الموقع الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط المعروفة باسم "الكوكيز" لنقدم لك أداء متكامل ولتكون تجربة المستخدم على أفضل وجه ممكن. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع فإنك توافق على سياسة "الكوكيز" لدينا. لمعرفة المزيد. Close

انخفاض أسعار النفط الخام على خلفية استمرار حالة الاستقرار التي تشهدها السوق

بقلم فؤاد رزق زاد

انخفضت أسعار النفط الخام بشكل حاد في يوم الاثنين بعد التصريحات الجديدة الصادرة من وزراء إيران والمملكة العربية السعودية. فمنذ أسبوع واحد فقط، ازدادت آمال تحقيق تعافٍ أكبر في أسعار النفط بعد الاقتراح المقدم من المملكة العربية السعودية وروسيا وقطر وفنزويلا بتجميد إنتاج النفط عند مستويات يناير. وكان هذا الاتفاق متوقفًا على مشاركة دولٍ أخرى من كبار منتجي النفط منها إيران والعراق. وقد رحبت كلا الدولتين مؤخرًا بهذا الاتفاق ولكن لم تذكرا صراحةً بأنهما ستشاركان أيضًا فيه. وبعد دراسة حذرة على ما يبدو، ظهر وزير النفط الإيراني اليوم ليقول بأن دعوة منظمة الدول المصدرة للنفط (الأوبك) لتجميد إنتاج النفط "سخيفة". وبذلك أصبحت إيران خارج هذا الاتفاق. ومع ذلك، ما زال لدى وزير البترول والثروة المعدنية السعودي المهندس علي بن إبراهيم النعيمي أملٌ في الوصول إلى اتفاق، حيث قال بأن بعض الدول المنتجة للنفط من الأعضاء أو غير الأعضاء في منظمة الأوبك من المأمول أن تجتمع في مارس للتفاوض بشأن تجميد إنتاج النفط - ولا تزال العقبة الكبرى هي كيفية الاتفاق على أي شيء مع إيران التي لا ترغب حقًا في تجميد إنتاجها من النفط. وكرر النعيمي قوله بأن وقف الإنتاج لن يحدث - ولكنه أضاف أن التجميد "بداية عملية، وهذا يعني أننا لو استطعنا جعل جميع الدول الكبرى المصدرة للنفط تتفق على عدم إضافة معروض إضافي من النفط فمن المرجح أن ينخفض ذلك المخزون الحالي الذي لدينا في الوقت المناسب."

ولكن كما قلتُ في مرات كثيرة من قبل، إذا كنا نريد أن تحقق أسعار النفط تعافيًا جادًا وحقيقيًا، فيجب أن يتحسن النمو على الطلب بشكل ملحوظ أو أن ينخفض إنتاج النفط الصخري الأمريكي على نحو كبير. وفي حين أن تحسن النمو على الطلب يبدو غير محتمل، فإن انخفاض إنتاج النفط الصخري بالتأكيد أمرٌ أكثر احتمالاً. وينذر الانخفاض الأخير في عدد منصات الحفر النفطية بالولايات المتحدة - مع التقارير التي تفيد بالإفلاس المرتقب لشركات النفط الصخري - بحدوث تراجع كبير في إنتاج الولايات المتحدة من النفط. وفي الواقع، تتوقع الوكالة الدولية للطاقة (IEA) انخفاض إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة بواقع 600,000 برميل يوميًا في عام 2016، حيث تتنبأ بانخفاض الاستثمار في استكشاف النفط وإنتاجه بنسبة 17 بالمائة. ولكن ذلك أيضًا لن يكون كافيًا للقضاء بشكل كامل على وفرة معروض النفط. وطبقًا لتصريح الوكالة الدولية للطاقة "لن نرى تناسبًا بين العرض والطلب على النفط إلا في عام 2017..."، ومن ثم ستصل الأرباح المحتملة جراء السعر إلى أقصى حد لها خلال تلك المدة بسبب "المخزون الضخم" الذي ظل يتراكم في السنوات الأخيرة.

ومع أخذ كافة الأمور بعين الاعتبار، سوف تظل أسعار النفط مستقرة داخل نطاقات كبيرة في المستقبل القريب. ولكن الأمر الأكيد هنا أن المضاربين على الهبوط تنتفي أسبابهم بسرعة للتعبير عن آرائهم بقوة عند هذه المستويات المتدنية. ولكن لا زلنا لم نعرف بعد إن كانت أسعار النفط قد بلغت أدنى مستوياتها أم لا. وقد ظهرت ملامح صعودية من المخططات البيانية لأسعار النفط ولكن لم يُسجل حتى الآن انكماشٌ يفوق مستويات المقاومة الرئيسية الخاصة بها لكي يتأكد حدوث تغير في الاتجاه.

حقق خام غرب تكساس تباعدًا صعوديًا في مؤشر القوة النسبية ونمطًا عكسيًا في نموذج نجمة الصباح (Morning Star) الانعكاسي ثلاثي الشموع على مستويات الانخفاض التي شهدها في أوائل هذا الشهر. ومنذ ذلك الحين، استمر في الصعود لأعلى، مواصلاً البقاء فوق انخفاض اليوم السابق على أساس الإقفال. ولكنه لم يتمكن من الصعود فوق الارتفاع الأخير البالغ 34.50 دولارًا أمريكيًا. وأثناء كتابة هذه السطور، كان خام غرب تكساس يمر بانخفاض اليوم السابق بلغ حوالي 31.70 دولارًا أمريكيًا ولذلك من المحتمل أنه قد قفز عن هذا السعر. ولكن إذا تمكن من كسر انخفاض اليوم السابق على أساس الإقفال أو حقق نوعًا آخر من النمط العكسي، فقد يبدأ تجدد الضغط على البيع. وقد أظهر خام برنت اتجاهات سعرية مشابهة لاتجاهات سعر خام غرب تكساس، ولكن على مستويات مختلفة قليلاً. وبالنسبة لخام برنت، كان مستوى المقاومة الذي يحتاج كسره قابع عند 36.00 دولارًا أمريكيًا. ولكن يظل الأداء السعري سريع التقلب هو الاتجاه السائد حتى الآن.

fawad-razaqzada-wti-2016-02-23 fawad-razaqzada-brent-2016-02-23

من وقتٍ لآخر، قد يحتوي الموقع الإلكتروني لشركة GAIN Capital UK Limited ("نحن"، "الخاص بنا") على وصلات لمواقع و / أو موارد أخرى مقدمة من قبل أطراف ثالثة. يتم توفير هذه الروابط و / أو الموارد لمعلوماتك فقط وليس لدينا أي تحكم بمحتويات تلك المواد، ولا نقوم بتأييد مضمونها بأي حال من الأحوال. أي تحليل أو رأي أو تعليق أو مواد بحثية على موقعنا هي لأغراض إعلامية وتعليمية فقط ولا تهدف في أي ظرف من الظروف إلى أن تكون عرضاً أو توصيةً أو دعوةً للشراء أو البيع. يجب أن تسعى دائماً لأخذ استشارةٍ مستقلة تلائم احتياجاتك عند المضاربة في أي من الأسواق ذات الصلة وقدرتك على تحمل المخاطر المرتبطة بها، إذا كنت غير متأكداً على الاطلاق. ليس هناك أي صفة تمثيلية أو ضمانات، صريحة أو ضمنية، بأنَّ المواد على موقعنا كاملة أو دقيقة. وليس لدينا أي التزام لتحديث أي مواد من هذا القبيل.

على هذا النحو، نحن (و / أو الشركات المرتبطة بنا) لن نكون مسؤوليين أو عرضةً للمحاسبة عن أي خسارة أو ضرر يلحق بك أو أي طرف ثالث ناشئة، أو في اتصال مع، ناجم عن أي استخدام للمعلومات على موقعنا الإلكتروني (عدا فيما يتعلق بأي واجب أو مسؤولية غير قادرين على تحديدها أو استبعادها بموجب القانون أو بموجب التعليمات التنظيمية المعمول بها) وبهذا نتنازل بصراحة عن أي مسؤولية من هذا القبيل.

هل لديك حساب تداول؟

افتح حساب تداول معنا وابدأ تداول الفوركس خلال دقائق معدودة.

افتح حساب الآن

لست جاهزاً لحساب حقيقي؟

لماذا لا تفتح حساب تجريبي وتتدرب على التداول بدون أي مخاطرة ومجاناً؟

قم بتسجيل الدخول وابدأ التداول

الاتصال بنا