يستخدم هذا الموقع الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط المعروفة باسم "الكوكيز" لنقدم لك أداء متكامل ولتكون تجربة المستخدم على أفضل وجه ممكن. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع فإنك توافق على سياسة "الكوكيز" لدينا. لمعرفة المزيد. Close

حذر بين مضاربي زوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي بفعل ارتفاع اسعار النفط

بقلم أشرف العايدي

يجب توخي الحذر عند التعامل على الدولار الكندي بالبيع على المكشوف. قد يكون قرار بنك كندا جاء صادماً للعالم بأسره بتخفيضه الأول لأسعار الفائدة خلال ست سنوات بسبب الأضرار التي لحقت بالإقتصاد نتيجة لتراجع اسعار النفط، إلا أن الدولار الكندي نال حصته من الإرتداد الحاد منذ ذلك الحين. فقد زوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي أكثر من نصف معدل 6% المتراكم مسبقاً منذ خفض الفائدة في 21 يناير. تلعب انتعاشة اسعار النفط دوراً رئيسياً، ولكن التفاؤل بشأن الدولار الأمريكي أيضاً لا يزال أمراً مستبعداً.

تُعد التوقعات بأن أية مكاسب محتملة من قِبل الإقتصاد الأمريكي تعطي الأفضلية للدولار الكندي على المدى المتوسط من بين الديناميكيات الأساسية الملاحظة بشأن المكاسب المؤقتة التي حققها الدولار الكندي. بما أن بداية تراجع قيمة الدولار الكندي أمام الدولار الأمريكي كانت في نوفمبر، فإن بنك كندا سوف يبدأ حتماً بالتعامل مع هذا المتغير بعين الإعتبار قبيل تقييم مدى الحاجة إلى إجراء تخفيضات وتسهيلات إضافية.

ارتفاع اسعار النفط

ومع ذلك، فإن أكثر العوامل تحفيزاً لاستقرار الدولار الكندي مرتبطة باسعار النفط كما أثبت الوضع مؤخراً خلال الأسبوعين الماضيين. أيضاً، عرضت أحدث البيانات المتعلقة بعدد منصات بترول بيكر هيوز Baker Hughes لأدنى مستوى خلال ثلاثة أعوام عند 1.140- انخفاض بمعدل 30% منذ الوصول للذروة في أكتوبر. أثبتت مسيرة ارتفاع اسعار النفط الأمريكي الخام خلال 3 أسابيع أنها كانت عوناً كبيراً للدولار الكندي، حيث يقترب خام غرب تكساس الوسيط من المتوسط المتحرك DMA-55 من 55.37 دولار أمريكي، بينما كسر خام برنت المتوسط المتحرك DMA-55 بالفعل، ليصل إلى مستوى قياسي جديد خلال ستة أسابيع عند 61.30 دولار أمريكي. بافتراض استمرار الزخم الحالي، قد يصل خام برنت إلى 62.90 دولار أمريكي خلال الأسبوع القادم وكذلك قد يتجاوز خام غرب تكساس الوسيط حاجز 55.00 دولار أمريكي.

الإعتبارات الخاصة ببنك الاحتياطي الفيدرالي

قد يستمر المضاربين على الدولار الأمريكي بالتراجع حتى إصدار محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية لشهر يناير الأسبوع المقبل وكذلك شهادة يلين في الكونجرس لاحقاً هذا الشهر، حيث من المتوقع أن كلاهما سوف يحد من سقف التوقعات بشأن ارتفاع معدل شهر يونيو على الرغم من تقرير الوظائف الأمريكي الرائع، والذي صدر في يوم الجمعة من الأسبوع الماضي. لا يُمكن القطع بأهمية استعدادات بنك الإحتياطي الفيدرالي بالوقوف على معدلات التضخم قبل البدء في عملية التطبيع والتسوية.

التداخل بين الماضي والحاضر

يجب على مُعدي خرائط الرسوم البيانية عرض التداخل بين خرائط الرسوم البيانية اليومية لزوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي في الفترة بين شهر سبتمبر 2013 - مارس 2014 والرسوم البيانية لزوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي اليوم. بلغ ارتفاع الأسعار من سبتمبر 2013 ذروته في 30 يناير 2014 قبل خسارة 3 سنتات على مدار أسبوعين. مثل هذا الإنخفاض مفاجأة كبيرة لكثير من الذين توقعوا تقدم زوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي بشكل مسبق قبل يناير 2014. يتشابه الشكل العام مع ارتفاع زوج العملات الدولار الأمريكي/الدولار الكندي في سبتمبر 2014 عند الوصول للذروة في 30 يناير من نفس العام.

قد يحذو بنك كندا حذو نائب المحافظ ويلكنز في وقت سابق من هذا الأسبوع، إلا أن الإحلال التاريخي للرسم البياني يُذكرنا بالهبوط الحاد للدولار الكندي الذي ساد في مثل هذا الوقت من العام الماضي، والذي تحول إلى هذا القدر من الحدة في وقت مبكر، لذلك لا يُستبعد إعادة اختبار الوصول إلى 1.2350 مرة أخرى.

SPX-Fed-policies-Oct-29

من وقتٍ لآخر، قد يحتوي الموقع الإلكتروني لشركة GAIN Capital UK Limited ("نحن"، "الخاص بنا") على وصلات لمواقع و / أو موارد أخرى مقدمة من قبل أطراف ثالثة. يتم توفير هذه الروابط و / أو الموارد لمعلوماتك فقط وليس لدينا أي تحكم بمحتويات تلك المواد، ولا نقوم بتأييد مضمونها بأي حال من الأحوال. أي تحليل أو رأي أو تعليق أو مواد بحثية على موقعنا هي لأغراض إعلامية وتعليمية فقط ولا تهدف في أي ظرف من الظروف إلى أن تكون عرضاً أو توصيةً أو دعوةً للشراء أو البيع. يجب أن تسعى دائماً لأخذ استشارةٍ مستقلة تلائم احتياجاتك عند المضاربة في أي من الأسواق ذات الصلة وقدرتك على تحمل المخاطر المرتبطة بها، إذا كنت غير متأكداً على الاطلاق. ليس هناك أي صفة تمثيلية أو ضمانات، صريحة أو ضمنية، بأنَّ المواد على موقعنا كاملة أو دقيقة. وليس لدينا أي التزام لتحديث أي مواد من هذا القبيل.

على هذا النحو، نحن (و / أو الشركات المرتبطة بنا) لن نكون مسؤوليين أو عرضةً للمحاسبة عن أي خسارة أو ضرر يلحق بك أو أي طرف ثالث ناشئة، أو في اتصال مع، ناجم عن أي استخدام للمعلومات على موقعنا الإلكتروني (عدا فيما يتعلق بأي واجب أو مسؤولية غير قادرين على تحديدها أو استبعادها بموجب القانون أو بموجب التعليمات التنظيمية المعمول بها) وبهذا نتنازل بصراحة عن أي مسؤولية من هذا القبيل.

هل لديك حساب تداول؟

افتح حساب تداول معنا وابدأ تداول الفوركس خلال دقائق معدودة.

افتح حساب الآن

لست جاهزاً لحساب حقيقي؟

لماذا لا تفتح حساب تجريبي وتتدرب على التداول بدون أي مخاطرة ومجاناً؟

قم بتسجيل الدخول وابدأ التداول

الاتصال بنا